• الأحد / ٧ مارس ٢٠٢١ / ٠٩:٠٦
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 99121712415
  • صحفي : 71475

الرئیس روحاني فی حواره مع الکاظمي:

أی تدخل فی شؤون العراق الداخلیة ضرر لهذا البلد والمنطقة برمتها

أی تدخل فی شؤون العراق الداخلیة ضرر لهذا البلد والمنطقة برمتها

طهران(إسنا) - وصف رئیس الجمهوریة حسن روحاني فی حوار هاتفی مع رئیس الوزراء العراقی، مصطفی الکاظمی دولة العراق بالدولة المسلمة والصدیقة بالنسبة لایران التی تحظی بمکانة هامة فی التبادل السیاسی والأمنی علی الصعید الاقلیمی مشددا علی تمتین العلاقات الثنائیة بین البلدین فی کافة المجالات.

وأوضح روحانی قائلا: تعیر ایران اهتماما بالغا بالأمن والاستقرار والسلام فی العراق مؤکدا علی ضرورة تنمیة الشراکة الاقتصادیة بین طهران وبغداد کاقتصادین مکملین لبعضهما البعض.

وتابع الرئیس روحانی: نری أی نوع من أنواع التدخلات فی شؤون العراق الداخلیة ضررا للبلاد والمنطقة برمتها.

وشدد الرئیس روحانی علی ضرورة تسهیل اصدار جوازات للسفر التجاری من أجل توثیق التعاون التجاری ونقل البضائع قائلا:"من حسن الحظ هناك اجراءات طیبة فی هذا المضمار ویجب ان نعزز هذه العلاقات أکثر فأکثر".

ومن جانبه اعتبر رئیس الوزراء العراقی فی هذا الاتصال الهاتفی الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة دولة صدیقة مشددا علی تنمیة العلاقات الشاملة بین البلدین وبدء العملیة لسکك الحدید بین مدینتی شلمجة والبصرة

واعتبر الکاظمی اتصال البلدین عبر سکك الحدید خطوة هامة فی مسار تعزیز العلاقات الاقتصادیة والتجاریة بین طهران وبغداد.

وأعرب رئیس الوزراء العراقی عن تقدیره لمساعدات ایران لاحلال السلام والأمن فی العراق واصفا الحظر الأمریکی المفروض علی ایران بانه غیر قانونی وجائر.

انتهی