• الأربعاء / ٢٠ يناير ٢٠٢١ / ٠٩:٠٢
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 99110100097
  • Journalist : 71475

طهران تفرض عقوبات علی مسؤولین کبار فی الإدارة الأمریکیة

طهران تفرض عقوبات علی مسؤولین کبار فی الإدارة الأمریکیة

طهران(إسنا) - أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجیة سعید خطیب زاده، أمس الثلاثاء فرض عقوبات علی مسؤولین کبار فی الإدارة الأمریکیة لدورهم وتورطهم فی الأعمال الإرهابیة والمناهضة لحقوق الإنسان ضد الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة ومواطنیها.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجیة: إن وزارة خارجیة الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، تنفیذاً لقانون "مواجهة انتهاکات حقوق الإنسان والممارسات الطائشة والإرهابیة الأمریکیة فی المنطقة" الذی أقره مجلس الشوری الإسلامی، وضعت علی قائمة عقوبات الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة عددا من الأمریکیین لارتکابهم جرائم إرهابیة ونشر ودعم الإرهاب الذی یشکل تهدیدا خطیرا علی السلم والأمن الإقلیمیین والدولیین، وأیضاً لانتهاک القواعد والمبادئ الأساسیة للقانون الدولی بما فی ذلک حقوق الإنسان.
واضاف خطیب زاده: من بین کبار مسؤولی أمریکا الرئیس دونالد ترامب ووزیر الخارجیة مایک بومبیو ووزیر الدفاع السابق مارک اسبر ووزیر الدفاع بالإنابة کریستوفر میلر ووزیر الخزانة ستیفن مانوتشین ومدیرة وکالة المخابرات المرکزیة(سی آیه أی) جینا هیسبیل ومستشار الأمن القومی السابق جون بولتون والممثل الخاص السابق لوزارة الخارجیة لشؤون إیران بریان هوک و الممثل الخاص لوزارة الخارجیة لشؤون إیران إلیوت أبرامز ومسؤول ادارة مراقبة الأصول الأجنبیة (اوفک) أندریا جاکی، سیوضعون علی قائمة عقوبات الجمهوریة الإسلامیة الایرانیة.

وتابع المتحدث باسم وزارة الخارجیة: ان هؤلاء الأشخاص تم فرض عقوبات علیهم لأسباب مختلفة مثل إصدار الأوامر وقیادة عملیة اغتیال الشهید الحاج قاسم سلیمانی ورفاقه وتنظیم ودعم الأعمال الإرهابیة ضد الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، والقیام بإیجاد وتمویل وتوفیر الأسلحة والتدریب للجماعات الإرهابیة والدعم الشامل للممارسات القمعیة للکیان الصهیونی ضد الشعب الفلسطینی وخاصة الأعمال الإرهابیة لهذا الکیان فی اغتیال العالم الشهید محسن فخری زاده، وفرض عقوبات جائرة وغیر قانونیة وأحادیة ضد الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة والشعب الإیرانی، والقیام بشکل متعمد لفرض ظروف معیشیة خاصة علی الإیرانیین من خلال اعاقة الحصول علی الغذاء والدواء والخدمات والمعدات الطبیة، ودعم الأنظمة القمعیة فی المنطقة، ودعم الجرائم ضد الإنسانیة وجرائم الحرب التی ترتکبها هذه الأنظمة فی الیمن، والارتباط الفعال والشامل مع زمرة المنافقین الإرهابیة والدعم السیاسی والدعائی والثقافی لهذه الزمرة التی ارتکبت العدید من الأعمال الإرهابیة ضد مصالح حکومة ومواطنی الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة.

وأضاف خطیب زاده: تذکر الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة أنه وفقًا لمبادئ القانون الدولی، فإن فرض عقوبات أحادیة (تدابیر قسریة أحادیة) یعد انتهاکا صارخا للمبادئ الأساسیة للقانون الدولی المنصوص علیها فی میثاق الأمم المتحدة وانتهاکا للقانون الدولی، بما فی ذلک، القانون الدولی الإنسانی وتعیق تحقیق حقوق الإنسان. لذلک، تحتفظ الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة بحقها فی اتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهة الانتهاکات الأمریکیة فی جمیع المجالات.
وفی الختام أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجیة عن نشر بیان تفصیلی لوزارة خارجیة الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة بشأن جرائم الأشخاص الأمریکیین المذکورین فی أول فرصة ممکنة.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .