• الثلاثاء / ٢٧ أكتوبر ٢٠٢٠ / ١٥:٠٣
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 99080603579
  • Journalist : 71475

مستنکرا الهجوم الإرهابي في باکستان

خطیب زاده: الممارسات الإرهابیة في دول الجوار ترمي لإثارة الخلافات العرقیة والدینیة في المنطقة

خطیب زاده: الممارسات الإرهابیة في دول الجوار ترمي لإثارة الخلافات العرقیة والدینیة في المنطقة

طهران(إسنا) - ندد المتحدث باسم وزارة الخارجیة سعید خطیب زاده بالهجوم الإرهابی علی مدرسة فی مدینة بیشاور الباکستانیة، والذی أسفر عن مقتل وإصابة عدد من المواطنین الباکستانیین، بینهم عدد من الأطفال.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجیة إن مقتل الأبریاء، بمن فیهم الأطفال العزل، یظهر أن مرتکبی هذه الأعمال الإرهابیة لا یلتزمون بأی مبادئ أخلاقیة وإنسانیة.

وقیم خطیب زاده الأعمال الإرهابیة المستهدفة فی بعض دول الجوار خلال الأسابیع الأخیرة بأنها تأتی فی إطار مخططات شریرة لتصعید الخلافات العرقیة والدینیة فی المنطقة، وقال إن مکافحتها تتطلب یقظة وتضافر جهود شاملة من حکومات المنطقة بأکملها. 

قتل تسعة من طلبة العلوم الشرعیة، وأصیب نحو 120 آخرین بجروح متفاوتة إثر انفجار عبوة ناسفة داخل مدرسة قرآنیة فی مدینة بیشاور عاصمة إقلیم خیبر شمال غربی باکستان، ولم تعلن أی جهة حتی الساعة مسؤولیتها عن الانفجار حسب الجزیرة.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .