• السبت / ١٠ أكتوبر ٢٠٢٠ / ١٤:٣٨
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 99071914028
  • Journalist : 71475

إیران تؤکد علی وقوف دول حرکه عدم الإنحیاز بوجه الأحادیة الأمریکیة

إیران تؤکد علی وقوف دول حرکه عدم الإنحیاز بوجه الأحادیة الأمریکیة

طهران(إسنا) - أکد نائب وزیر الخارجیة فی الشؤون القانونیة والدولیة،محسن بهاروند علی ضرورة وقوف الدول الأعضاء في حرکة عدم الانحیاز بوجه الأحادیة الأمریکیة.

وجاء ذلک خلال اجتماع وزراء خارجیة الدول الاعضاء فی حرکة عدم الانحیاز عبر الفیدیو کونفرانس، علی هامش الاجتماع الخامس والسبعین للجمعیة العامة للامم المتحدة، حیث قال بهاروند: ان عالمنا یمیل بشکل متزاید نحو انعدام النظم والفوضی، وهذا لم یکن باختیارنا ولیس سببه انعدام البصیرة لدینا، وانما بسبب اجراءات الاقلیة التی تستعجل لقلب محور القوة فی فترة التحول نحو نظام عالمی یمیل للغرب.

وأضاف: لذلک، وفی خضم جائحة کوفید-19 القاتلة، فإن الحراس القدماء لنظام السلطة والهیمنة یستخدمون قوتهم الاقتصادیة الزائلة – مصحوبة مع أدوات القتل والدمار الشامل – لانتهاک الاعراف الدولیة بدءا من معاهدة باریس وصولا الی معاهدة الاسلحة النوویة متوسطة المدی والاتفاق النووی، وتشویه سمعة المؤسسات الدولیة بدءا من منظمة الصحة العالمیة وصولا الی مجلس الامن الدولی، وانتهاک أسس حقوق الانسان عبر فرض حصار ضد المجتمعات الانسانیة علی غرار القرون الوسطی.

وتابع بهاروند: حذار ان ننسی أننا سکان زورق واحد وبحاجة الی تبیین بدیل معتبر لهذه الدوافع السلطویة. وإذا فشلنا، فلن ینجو أحد منا، مبینا ان الادارة الامیرکیة تسعی لتعمیم تفردها التصادی علی العالم بأسره، وتعتمد فی ذلک علی رضوخ الآخرین لغطرستها ظنا منهم انهم ینقذون أنفسهم من شرها.

واردف: ان السبیل الوحید للقضاء علی التفرد یتمثل فی إحیاء التعددیة واحترام القوانین الدولیة، داعیا الی الرفض الجماعی والموحد للتفرد.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .