• الثلاثاء / ١٥ سبتمبر ٢٠٢٠ / ١٣:٤٩
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 99062519178
  • Journalist : 71475

المتحدث باسم الحکومة: أی تحرک أمریکی سیقابل بالرد الإیرانی

المتحدث باسم الحکومة: أی تحرک أمریکی سیقابل بالرد الإیرانی

طهران(إسنا) - أعلن المتحدث باسم الحکومة علی ربیعی ردا علی المزاعم الأخیرة التی ساقها الرئیس الأمریکی دونالد ترامب ان أی تحرک من الولایات المتحدة ضد إیران سیواجه بالرد الإیرانی.

وصرح أنه فی التجربة التاریخیة للمنطقة، شهدنا أن الولایات المتحدة بدأت الحرب فی أفغانستان والعراق بتقاریر مشوهة. إنه تقلید أمریکی لا یعکس سوی زعزعة السلام فی المنطقة والعالم.

وأضاف: ربما یکون ذلک حملة دعائیة. إن إراقة الدماء أو حتی اتخاذ إجراءات نفسیة للفوز بمقعد فی الانتخابات أمر لا یغتفر وهوخیانة.

وتابع قائلا: الجنرال سليماني كان رمزا للسلام ومحاربة الإرهاب. اغتالت الولايات المتحدة رمز السلام في المنطقة. لا يمكن محو وصمة العار هذه. نقترح ألا يقوموا بإجراء خاطئ ، وأي عمل يقومون به سيقابل بردنا المقاوم.

وردًا على تطبيع العلاقات السياسية بين البحرين والإمارات مع إسرائيل، قال إن حكومة الجمهورية الإسلامية تحذر من أي عمل یثیر التوتر في المنطقة وتحمل الحكومة البحرينية وأي حكومة تفتح باب لإسرائيل في المنطقة مسؤولیة ذلک. وهذا سيزيد من معرفة ووعي المسلمين في المنطقة، لكننا نعتقد أنه سيجعل الوضع في المنطقة أكثر خطورة ولن يسهم في السلام والاستقرار بها. هناك احتمال تشكيل القوات في المنطقة.

وردا على سؤال حول ما إذا كان سيتم التوصل إلى سلام دائم في أفغانستان، قال ربيعي: "نحن في الجمهورية الإسلامية نعتبر أنه من المفيد بدء المحادثات، ونأمل أن تثمر دون تدخل أجنبي وبين جميع الأفغان. إدارة ترامب ليست قلقة على الشعب الأفغاني، بل تريد تهيئة الظروف للانتخابات الأمريكية في تشرین الثاني/نوفمبر. نحن نعتبر وجود القوات الأمريكية في أفغانستان استمرارًا للحرب. نحن لا نعارض أي عمل من شأنه أن يؤدي إلى السلام في أفغانستان وندافع عن أي تفاهم يتم التوصل إليه بالإجماع.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .