• الثلاثاء / ٧ يوليو ٢٠٢٠ / ١١:٤٥
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 99041712601
  • Journalist : 71475

إیران وقطر تؤکدان تعزیز التعاون علی مختلف المستویات

إیران وقطر تؤکدان تعزیز التعاون علی مختلف المستویات

طهران(إسنا) - وصف رئیس مجلس الشوری الإسلامی محمد باقر قالیباف السلوک التدخلی للولایات المتحدة فی المنطقة بأنه تهدید خطیر لأمن الخلیج الفارسی مشددا علی ضرورة رفع مستوی التعاون الاقتصادی والسیاسی والثقافی بین إیران وقطر.

واستقبل قالیباف الاثنین سفیر الحکومة القطریة فی طهران، محمد بن حمد الهاجری.وفی مستهل اللقاء اعتبر قالیباف مستوی التعاون السیاسی بین إیران وقطر مناسبًا وقال: "مما لا شک فیه أن سلاح العقوبات السعودیة علی قطر هو قرار خاطئ وقد انتهجت الولایات المتحدة هذا السلوک الأحادی ضد بعض الشعوب".

وشدد قالیباف علی ضرورة تعزیز التعاون الاقتصادی بین البلدین وقال: "من المتوقع أن تولی الدولتان مزیدا من الاهتمام للفرص والتعاون الاقتصادی المشترک ".

وفی إشارة إلی أمن المنطقة وخاصة الخلیج الفارسی، قال: "لا شک أن أمن منطقة الخلیج الفارسی سیتحقق من خلال التعاون الجماعی لدول الجوار".

وفی معرض إشارته إلی أهمیة التعاون الثقافی المشترک، أضاف قالیباف أن تعاون الدول الإسلامیة فی مختلف المجالات الثقافیة، بما فی ذلک السیاحیة، أمر یهمنا".

 وفی الختام دعا قالیباف رئیس البرلمان القطری لزیارة الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة.

بدوره، هنأ محمد بن حمد الهاجری قالیباف بانتخابه رئیسا للبرلمان الإیرانی وأعرب عن ارتیاحه لبدء الدورة الجدیدة لمجلس الشوری الإسلامی فی إیران.

کما شدد علی أهمیة استمرار العلاقات البرلمانیة بین البلدین، ووصف العلاقات التی تجمع بین البلدین بأنها مهمة فی جمیع المجالات.

وتم خلال الاجتماع مناقشة بعض القضایا ذات الاهتمام المشترک.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .