• الثلاثاء / ٣٠ يونيو ٢٠٢٠ / ١١:٢٣
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 99041007439
  • Journalist : 71475

مخاطبا بعض دول المنطقة

المتحدث باسم الخارجیة: الأمن لایتحقق عبر الإنصیاع لأمریکا

المتحدث باسم الخارجیة: الأمن لایتحقق عبر الإنصیاع لأمریکا

طهران(إسنا) - أکد المتحدث باسم وزارة الخارجیة عباس موسوی انه من المدهش للغایة أن دولا مثل السعودیة التي تکون نفسها مصدرا للإرهاب والتطرف فی المنطقة وقامت منذ سنوات بزعزعة استقرارها من خلال دعم جماعات إرهابیة نظیر تنظیم القاعدة وداعش، توجه اتهامات لا أساس لها ضد الجمهوریة الإسلامیة التي قد واجهت الجماعات الإرهابیة في المنطقة وقضت علیها من خلال سلوکها المسؤول.

وجاء ذلك ردا علی المزاعم لا أساس لها والتصریحات التدخلیة التي یدلی بها مسؤولو بعض دول المنطقة، بما في ذلک السعودیة والبحرین.

وأضاف المتحدث باسم وزارة الخارجیة أن تقدیم الدعم لطلب الممثل الأمریکی في جولته الإقلیمیة في سیاق مواصلة الحظر التسلیحي ضد إيران من قبل الدول التی تستخدم الأسلحة الأمریکیة منذ أکثر من خمس سنوات لحصد أرواح الآلاف من النساء والأطفال الیمنیین فإنه هجاء مریر نشهده هذه الأیام.

وصرح موسوی أنه حان الوقت لکی تتوقف هذه الدول عن الإدلاء بتصریحات غیر عقلانیة والتبعیة العمیاء للولایات المتحدة التی هی نفسها مظهر من مظاهر القمع والظلم فی العالم، وأن تصل إلی هذه القناعة بأن الأمن لن یتوفر من خلال إطاعة الولایات المتحدة  قائلا ان السبیل الوحید لتکریس الاستقرار والأمن فی المنطقة هو تغییر السلوک العدائی واللجوء إلی التعاون الإقلیمی.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .