• الاثنين / ٧ أكتوبر ٢٠١٩ / ١٤:٤٩
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 98071511625
  • Journalist : 71457

المتحدث باسم الحکومة: نهدف لتوسيع العلاقات مع جميع بلدان المنطقة

image.png

طهران (إسنا)- أعلن المتحدث باسم الخارجية علي ربيعي أن هدفنا هو توسيع العلاقات مع جميع دول المنطقة خاصة الدول المطلة علی الخليج الفارسي.

واعتبر علي ربيعي في مستهل مؤتمره الصحفي الأسبوعي أن تنمية العلاقات مع الدول الجارة تعد من السياسات الرئيسة للجمهورية الإسلامية قائلاً: لا نرغب في منع أي حکومة حولنا من الأنشطة السياسية والاقتصادية والثقافية. ومن هذا المنطلق بذلت جهود وعلی رأسها بلورت مبادرة هرمز للسلام. أولئك الذين يحاولون الحيلولة دون إرساء السلام بيننا وبين جيراننا فليعرفوا أنهم لن ينجحوا.

وأضاف: نشعر بانزعاج حیال أي توتر يحدث في الدول المجاورة. إن الأحداث التي وقعت في العراق خلال الأيام الماضية تدعو للأسف. في الوقت الذي تتهیأ الحکومتان الإيرانية والعراقية لأکبر حدث ديني في العالم، فشاهدنا أحداث مريرة. أكدت الحكومة العراقية أنها لم تتدخل في هذه القضیة بل أدی مضمرو السوء دوراً في هذا الأمر. إن الجمهورية الإسلامية تعلن عن استعدادها لمعاضدة الإخوة العراقيين ولا يمس أي سوء بهذه العلاقات.

وفيما يتعلق بمسيرات الأربعينية الحسينية، قال ربيعي: هذه المراسم ستقام هذه السنة بصورة فريدة من نوعها.

وفيما يتعلق بالصحفية الروسية التي تم اعتقالها في طهران، صرح المتحدث باسم الحکومة: لم تكن قضية هذه الصحفية مرتبطة بمعاونية مكافحة التجسس، بل کانت ترتبط بالمخالفات المتعلقة بتأشيرتها وسيتم متابعة هذا الموضوع على الفور.

ومن جانب آخر، أردف قائلاً: نحن ندعم سلامة الصين. إن الصين هي بلاد وقفت إلی جانبا حينما فُرضت العقوبات علينا.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .