• الاثنين / ٢ سبتمبر ٢٠١٩ / ١٥:٣٩
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 98061105910
  • Journalist : 71475

ظریف: روسیا والصین من أهم شرکائنا في صیانة الإتفاق النووي

ظرریف

طهران(إسنا) - أکد وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف خلال مؤتمر صحفي مع نظیره الروسي سیرغي لافروف في موسکو علی أن روسیا والصین من أهم شرکائنا في صون الإتفاق النووي.

وقال وزیر الخارجیة الیوم الإثنین: علاقاتنا مع ​روسيا​ ممتازة وننسق بشكل جيد حول القضايا المشتركة مشددا على أن إرسال ​واشنطن​ قوات إلى ​الخليج​ الفارسي يوتر من الأوضاع في المنطقة، مشيرا الى اننا متفقون مع روسيا بشأن مسألة ​الأمن​ في الخليج الفارسي.

وتابع ظريف أن روسيا والصين من أهم شرکائنا في صون الإتفاق النووي وتنفذان التزاماتهما قدر الإمكان، وهدفنا هو تنفيذ الأوروبيين التزاماتهم أيضا.

من جانبه، قال لافروف: "نحن وإيران مهتمون بأن تتفق جميع الأطراف وجميع البلدان وجميع الدول الساحلية في منطقة الخليج (الفارسي) وجميع شركائهم الدوليين على طرق مقبولة لجميع الأطراف لضمان الأمن في هذه المنطقة المهمة من العالم".

وتابع لافروف أن روسيا وإيران ستتخذان مزيدا من الإجراءات لحماية العلاقات الاقتصادية من العقوبات الأمريكية قائلا: نعتقد أن الوضع حول اتفاق إيران النووي نتيجة مباشرة لسياسة واشنطن الهدامة. نهج واشنطن سيجبر الإيرانيين على خفض التزاماتهم في الاتفاق النووي. مبادرات فرنسا بشأن إيران يجب أن تبقى ضمن حدود الاتفاق النووي.

وأعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، عقد محادثات بين وزيري الطاقة الإيراني والروسي في العاصمة الروسية اليوم الاثنين.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .