• الثلاثاء / ٢ يوليو ٢٠١٩ / ٠٩:٣٣
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 98041105427
  • Journalist : 71475

شمخاني مستنکرا هجوم کابول: لتتعاون دول الجوار في مکافحة الإرهاب

شمخانی

طهران(إسنا) - أدان ممثل قائد الثورة وأمین المجلس الأعلی للأمن القومي علي شمخاني في برقیته الموجهة الی مستشار الأمن القومي الأفغاني، حمد الله محب تفجیرا إرهابيا هز کابول وأسفر عن مقتل و جرح عدد من المواطنین في هدا البلد.

وعزی شمخاني أفغانستان حکومة وشعبا إثر الهجمات الارهابیة علی الشعب والمواطنین الأعزل مبدیا تعاطفه مع عوائل ضحایا هذه الجریمة اللاإنسانیة.

وأکد شمخاني في برقیته علی وجوب توسیع نطاق التعاون والتفهم المشترك بین جمیع الدول للمواجهة الفاعلة مع ظاهرة الإرهاب المشؤومة قائلا ان الإرهابیین والمتطرفین یستهدفون جمیع مظاهر الحیاة والحیاة العادية للمجتمعات الإنسانية ومن دون أدنی الشك انهاء هذه الممارسات المؤلمة من قبل الجماعات التکفیریة المتطرفة لایمکن سوی بالإرادة الجادة والتعاون بین دول الجوار والمکافحة الحقیقیة مع الإرهاب.

وتابع أن الجمهوریة الإسلامية الإيرانية مستعدة للمساعدة علی عودة الأمن والإستقرار  وتقدیم المساعدات.

وصباح الإثنين قتل ستّة أشخاص على الأقل وأصيب عشرات آخرون بجروح، بينهم حوالي 50 تلميذاً، في هجوم بسيارة مفخخة وأسلحة رشاشة استهدف منطقة تضم منشآت حكومية وعسكرية في العاصمة كابول وتبنّته حركة طالبان.وتفاوتت حصيلة الجرحى بين 84 مدنياً بحسب وزارة الداخلية و116 جريحاً بحسب وزارة الصحة.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .