• الأحد / ٢٨ أبريل ٢٠١٩ / ١٦:٠٩
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 98020804223
  • Journalist : 71457

ظريف: لا داعي للقاء الرئیس روحاني بترامب

ظریف

طهران (إسنا)- أکد وزير الخارجية محمد جواد ظريف لقناة CBS علی أن إيران لیست نادمة علی عدم عقد لقاء بين الرئيس حسن روحاني ونظیره الأمريكي دونالد ترامب مضیفا: لا داعي للقاء بینهما إلا في حال ظهرت أمريكا أنها شريكة موثوقة.

وأجاب ظريف علی سوال قناة CBS الإعلامية الأمریکیة حول إعلان إيران إستعدادها لخوض المفاوضات مع إدارة ترامب خلال شهر سبتمبر، قائلاً: نحن استجبنا اقتراحا طرحوها للتعامل معنا وننتظر الرد.

وتعلیقا علی امتناع الرئيس روحاني عن عقد اللقاء مع ترامب في نيويورك وما إذا کانت إيران نادمة علی ذلك وهل من الضروري عقد لقاء بین الجانبين، قال ظريف: نحن لسنا نادمین، إذ إننا نتصرف وفق مراعاة الاحترام المتبادل. لا يمکننا عقد لقاء مع شخص لا يکن احتراماً لنا وينتهك الالتزامات الدولية لبلاده.
ورداً علی سوال حول وجود داعٍ لعقد اللقاء بين الرئيس الأمريکي والرئيس الإيراني من عدمه، أوضح ظريف: لا داعي إلا في حال ظهرت أمريكا أنها  شريكة موثوقة ولکن لحد الآن ما کان الأمر هکذا وهذا لا يقتصر علی السلوك الأمريكي تجاه إيران.

وفيما يتعلق بإمکانية عودة أمريكا إلی الاتفاق النووي، أجاب ظريف: لا تزال طاولة المفاوضات قائمة. نحن ما انسحبنا منها بل أمريكا هي التي ترکت طاولة المفاوضات. لا تزال الأطراف الأخرى الموقعة على الاتفاق النووي ملتزمة بها.

وتساءلت القناة حول ما إذا کانت هناك علاقة بين أمريكا وإيران، أجاب ظريف قائلاً: بقدر ما أعرف، لا. و کما تعرفون أنني علی علم بجميع الأمور التي تجري بين البلدین.

ولدی إجابته علی سؤال حول التزام إيران بالاتفاق النووي، قال وزير الخارجية: نحن کنا ملتزمین بهذه الاتفاقية لحد الآن. وهذا ما يؤکده جميع التقارير الـ14 التي أفادت بها الوکالة الدولية للطاقة الذرية. ولکن لدينا خيارات وشعبنا هو الذي يقرر نهائياً.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .