• الأربعاء / ٢٤ أكتوبر ٢٠١٨ / ٠٩:٤٦
  • عنوان: الاقتصاد
  • رمز الخبر: 97080200808
  • Journalist : 71475

مذكرة تفاهم بين إيران وأفغانستان والهند في مجال المرور العابر

image.png

طهران(إسنا) - وقّعت إيران والهند وأفغانستان، أمس الثلاثاء، مذكرة تفاهم للتعاون الثلاثي في مجال المرور العابر (ترانزيت).

والمرور العابر هو مفهوم في قانون البحار يتيح لسفينة أو طائرة حرية الملاحة أو التحليق فقط بغرض المرور المتواصل المضطرد (غير المتباطئ) لمضيق بين جزء من أعالي البحار أو المنطقة الاقتصادية الخالصة وجزء آخر.

ووقعت المذكرة في فندق بالعاصمة الإيرانية طهران، بحضور محمد راصطاد، المدير العام لـ"مؤسسة الملاحة البحرية والموانئ الإيرانية"، وإمام الدين فيريماج، نائب وزير المواصلات الأفغاني، ووكيل وزير الخارجية الهندي تيرو مورتي.

وفي تصريح للأناضول عقب التوقيع، قال راصطاد إنّ مؤسّسته تتوقع الوصول إلى أسواق جيدة بفضل خلیج جابهار جنوب شرقي بلاده، وزيادة في الاهتمام ببلاده، من خلال الممر الذي تم توقيع تفاهم حوله.

ولفت راصطاد إلى أن الممر العابر (خليج جابهار) يربط الدول الواقعة على سواحل المحيط الهندي بدول آسيا الوسطى وأفغانستان.

من جانبه، قال نائب وزير المواصلات الأفغاني، إن الدول الثلاث بحاجة إلى بعضها البعض في مجال الاستثمار والتعاون، متوقعا أن يزيد الممر فرص العمل ويسهل أنشطة النقل.

من جهته، قال وكيل وزير الخارجية الهندي، تيرو مورتي، إنهم يرغبون بإجراء أنشطة النقل بسهولة، معتبرا أن الأعمال التي تجريها الدول الثلاث في هذا الخصوص "مهمة جدا".

وأشار إلى أنهم سيواصلون التعاون مع إيران رغم العقوبات الأمريكية على طهران، مؤكدا أن شركة هندية ستبدأ باستخدام ميناء جابهار مؤقتا في الأسبوع أو الأسبوعين المقبلين.

وجرى توقيع "اتفاقية جابهار" التي تضم استثمارات في طرق النقل البرية والحديدية المستخدمة في المرور العابر عبر الطريق الذي يربط أفغانستان وآسيا الوسطى، في 23 مايو/ أيار 2016، خلال اجتماع بالعاصمة الإيرانية طهران.

وحضر الاجتماع، في حينه، الرئيس الإيراني حسن روحاني، والرئيس الأفغاني أشرف غني أحمدزي، ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا دامودارداس.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .