خوشرو: إستخدام القوة بذریعة حقوق الإنسان غير مسموح به

غلامعلی خوشرو در شورای امنیت

طهران(إسنا) - إعتبر مندوب ايران الدائم لدي منظمة الأمم المتحدة، الاجراءات غير القانونية والأحادية المتمثلة في استخدام القوة ضد الدول الاخرى والتدخل في شؤونها السياسية بذريعة حقوق الانسان بأنها تتعارض مع ميثاق الامم المتحدة.

وقال غلامعلي خوشرو امس الاثنين في إجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة الذي عقد لدراسة السبل الكفيلة بتقديم الدعم لضحايا الجرائم المختلفة بما فيها التطهير العرقي والابادة،  قال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تؤكد وجوب أن يكون المجتمع الدولي واعیا تجاه ما يجري من الجرائم الدولية وألا يسمح بتكرار المجازر في المستقبل.

واوضح ان العالم لايمكن ان ينسي كيف یؤدی إنعدام الإرادة الدولية في مواجهة المجازر إلى هذه الجوانب الواسعة من الجرائم وتشريد الملايين والكوارث الانسانية في راواندا على مدى العقدين الماضيين.

وقال خوشرو، ان الامم المتحدة لاتزال بعيدة عن التوصل إلى فهم شامل عن الشعور بالمسؤولية ازاء مايرتكب من الجرائم في العالم ولابد من التوصل إلى فهم عام في هذا المجال قبل دراسة آليات تنفيذه. 

انتهی

التعليقات

You are replying to: .