ظریف من البرازیل:‌ أمریکا تنقل دواعش إلی مناطق أخری وتبحث عن ذرائع للتدخل في سوریا

ظریف

طهران(إسنا) - أکد وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف صباح الیوم الثلاثاء ان هناك معلومات موثوقة بها تدل علی أن الأمریکان ینقلون عناصر تنظیم داعش الإرهابي إلی مناطق أخری حتی یستطیعوا إستغلال ما قامو به فی سوریا من الإستثمار الخطیر في مناطق أخری.

وقال ظریف للصحفیین فور وصوله للبرازیل في معرض رده علی سؤال عما تداولته الأنباء بشأن إستخدام الحکومة السوریة للسلاح الکیماوي تجاه المعارضة واتهامات ترامب الموجهة إلی  إيران  فی هذا الشأن وکذلک الغارات الصهیونية التی تم شنها أمس الإثنین علی قاعدة جویة في سوریا : کما تعلمون إيران لدیها مواقف واضحة بشأن السلاح الکیماوي ونحن ومنذ البدایة استنکرنا ونستنکر  إستخدام کل أنواع السلاح الکیماوي من قبل أي طرف ضد أطراف أخری.

وتابع وزیر الخارجیة قائلا:  یبدو أن الحکومة الأمریکیة تبحث عن ذرائع للتدخل في سوریا قائلا ان الإرهابیین المدعومین أمریکیا في سوریا لیسوا فی وضع جيد وانهم یواجهون فشلا جدیدا کل یوم.

وأکد ظریف أن أمریکا وإسرائیل دخلوا ساحات لتقویة معنویات الإرهابیین في سوریا طوال المراحل المختلفة والغارات الصهیونية الأخیرة علی سوریا والتي سبق شنها أیضا في الماضي تصب في هذا الإطار .کلما یواجه الإرهابیون فشلا یقدم الکیان الصهیوني علی تنفیذ عملیات جدیدة .

انتهی

التعليقات

You are replying to: .