ولایتي: أمریکا تنوي التغلغل الماکر في العراق وتقسیم البلدان الإسلامية

دیدار فیصل مقداد قائم مقام وزیر خارجه سوریه با علی اکبر ولایتی

طهران(إسنا) - أكد مستشار قائد الثورة للشؤون الدولیة علي أكبر ولايتي أن تواجد المستشارین الإيرانیین في العراق جاء بطلب من حکومته ومن واجبات إيران الدفاع عن العراق .

وأشار  ولایتي في كلمة له خلال مراسم تابين الشهيد محمد باقر الحكيم إلی إستمرار الغارات السعودیة علی الیمن قائلا ان مقتل الشعب الیمني هو نتیجة الطموحات الأمریکیة والسعودیة علیها الکف عن إستمرار  عدوانها علی الیمن ولتعلم أن الشعب الیمني هو المنتصر النهائي.

کما أشار إلی إنجازات تیار المقاومة في مکافحة الإرهاب قائلا ان تیار المقاومة سینتصر نهائیا بفضل وبرکة دماء شهداء .

وتابع أن العلاقات الايرانية العراقية استراتيجية قائلا ان أمریکا تحاول التغلغل المسئ في العراق وتقسیم البلدان الإسلامية إلا أنها لن تنجح وستواجه بالفشل في تمریر أهدافها  بسوریا والعراق. 

كما أشار ولایتي إلى أن الشعب العراقي البطل وشبابه المخلص لمرجعيته أنقذ العراق بتضحیاته شاكرا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الذي أعطى طابعا رسميا للحشد الشعبي. 

 وقال إن رجال ونساء العراق الأبطال لن يسمحوا لأميركا التي خرجت من الباب، بالعودة إلى العراق من الشباك. 

انتهی

التعليقات

You are replying to: .