السفير الإيراني بموسكو: طهران أعدت سيناريوهات للرد على أي محاولات لإنهاء الاتفاق النووي

مهدی سنایی - سفیر ایران در روسیه

طهران(إسنا) - صرّح السفير الإيراني لدى روسيا الاتحادية مهدي سنائي، أن مؤتمر الحوار الوطني في سوريا أصبح خطوة كبيرة نحو التوصل الى تسوية سياسية، خاصة في ظروف غياب التقدم في محادثات جنيف.

أكد السفير الإيراني لدى روسيا مهدي سنائي أن مؤتمر الحوار الوطني السوري السوري الذي عقد في مدينة سوتشي الروسية شكل خطوة كبيرة نحو التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة في سورية وخاصة في ظل غياب أي تقدم في محادثات جنيف.

وقال سنائي في مقابلة مع وكالة سبوتنيك إن مؤتمر سوتشي كان حدثا مهما حيث شارك فيه ممثلون عن مختلف مكونات المجتمع السوري وصدرت عنه وثائق مهمة جدا معربا عن أمله في أن تسهم الخبرة المكتسبة في محادثات أستانا ومؤتمر سوتشي بالمساعدة في تسوية الأزمة في سورية.

من جهة ثانية أوضح السفير الإيراني أن إيران ووفقا لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي تدعو دائما للحفاظ على وحدة الأراضي السورية وترى أن أي إجراءات عسكرية أو وجود عسكري على الأراضي السورية يجب أن يكون بالاتفاق مع الحكومة السورية.

ولفت سنائي إلى أن لدى إيران وروسيا وتركيا خبرة جيدة في التعاون ضمن الصيغة الثلاثية في منصة أستانا معتبرا أنه إذا كان لدى البلدان الثلاثة أي مخاوف فمن الأفضل حلها في إطار صيغة أستانا الثلاثية لأن اعتماد الخيار العسكري يعقد تسوية القضايا.

وفي سياق منفصل أوضح سنائي أن إيران أعدت سيناريوهات للرد على أي محاولات لإنهاء الاتفاق النووي الذي وقعته مع مجموعة الخمسة زائد واحد وأنها أخطرت موسكو بذلك.

وقال إن إيران بالطبع ستحاول التعاون مع روسيا والصين وكذلك مع الدول الأوروبية كما أنها ستعمل على الحفاظ على خطة العمل الشاملة المشتركة ولكن في حال مخالفة الخطة فإن لدى إيران أيضا سيناريو للتصرف وإجراءات محددة للرد.

ومن جانب آخر قال السفير الإيراني لدى روسيا ان عقد بيع النفط بين طهران وموسكو هو جزء من مشاريع التعاون بين البلدين، وتلقى عائداتها.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .