إيران وسلطنة عمان توقعان مذكرة تفاهم في المجال المصرفي

پرچم ایران و عمان

طهران(إسنا) - وقع محافظا البنكين المركزيين في ایران وسلطنة عمان أمس الأحد مذكرة تفاهم في المجال المصرفي لتعزز التعاون الثنائي الاقتصادي بين البلدين.

وقال محافظ البنك المركزي الايراني ولي الله سيف خلال الاجتماع ان توقيع مذكرة التفاهم في المجال المصرفي بين ايران وعمان فرصة مناسبة للمصارف في كلا البلدين للتواصل والتباحث في شتى المجالات الاقتصادية مؤكدا ان التوقيع يمهد الارضية لتعزيز التعاون الاقتصادي المستقبلي.

واوضح سيف ان العلاقات السياسية الثنائية بين البلدين "تحظى بسجل طويل" من النمو معتبرا ان مستوى العلاقات الاقتصادية "لا يتناسب ومستوى نمو العلاقات السياسية" بين البلدين.

ودعا إلى ضرورة العمل من اجل النهوض بالعلاقات المصرفية بين البلدين إلى مستوى الطموح من خلال عقد اجتماعات ثنائية كل ستة أشهر.

ومن جانبه قال محافظ البنك المركزي في سلطنة عمان حمود بن سنجور خلال التوقيع ان بنكي (صادرات) و(ملي) الايرانيين يعملان في عمان منذ فترة طويلة معربا عن امله في زيادة حجم نشاط البنوك العمانية في ايران.

واكد بن سنجور ضرورة رفع مستوى العلاقات المصرفية بين الجانبين إلى "مستوى الطموح" في ظل العلاقات الدبلوماسية "المناسبة" والقائمة بين البلدين.

ودعا المصرفيين في البلدين إلى النهوض بالعلاقات الثنائية إلى "اعلى المستويات" معتبرا ان التوقيع على مذكرة التفاهم للتعاون المصرفي بين البلدين من شأنه تمهيد الارضية لتعزيز التعاون بشكل أكبر.

النهایة

التعليقات

You are replying to: .