• الاثنين / ٢ يناير ٢٠١٧ / ٠٨:٤٨
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 95101307739
  • Journalist : 90068

اميرعبداللهيان:مخاوف جادة لاتزال موجودة فی شأن إحلال السلام فی سوریا

دیدار میخائیل باگدانف ،معاون وزیر خارجه روسیه با امیر عبداللهیان

طهران(إسنا) - قال المستشار الخاص لرئيس مجلس الشوری الإسلامي "حسين اميرعبداللهيان" أن مخاوف جادة لاتزال موجودة بشأن إستتباب الأمن و السلام في سوريا.

وأشار في تصريح صحفي إلي قرار مجلس الأمن بشأن دعم الهدنة في سوريا قائلا أن هذا الأمر يعتبر خطوة مؤثرة في إطار إكمال العملية السياسية و المساعدة في مجال مكافحة الإرهاب في سوريا .

ورحب المسؤول الإیرانی بالقرار مؤکدا علی أن روسيا و تركيا أديتا دورا هاما و مؤثرا في هذا المجال لكن إن لا نجد إرادة دولية جادة في هذا الأمر فـيمكن أن نتحدث حول عدم ضمان الهدنة.

وتطرق إلي دور الأمريكيين في دعم الإرهابيين قائلا أن لدیهم دور مزدوج بشأن الإرهاب ومن هذا المنطلق نری أن التصرفات الأمريكية هي تشکل عاملا لـعدم ضمان الهدنة وأثبت الأمريكيون أنهم لا يلتزمون بـإلتزاماتهم ويعملون علی اساس مصالحهم فقط.

وأضاف:يمكن أن نضيف إلی هذا، التصرفات غير البناءة للسعودية و بعض حلفائها في المنطقة و هذا لايكفي لـضمان الهدنة و ننتظر الإجراءات الآتية.

وأشار إلی الإجتماع الثلاثي المرتقب في كازاخستان بشأن سوريا مضيفا أنه من الطبيعي أن نجد هناك بعض التمهيدات للإجتماع الأول وفي مقدمته الأولی هي الإنتصار علی الإرهاب في حلب و هو يعتبر خطوة هامة و يجب أن نهنأ سوريا حكومة و شعبا و المقدمة الثانية هي وقف اطلاق النار الذی دعمه القرار الأممي. كل هذا یوفر مجالا لـعقد قمة كازاخستان حتی تتخذ خطوات جادة للوصول إلی المخرج السياسي في سوريا.

وتابع: أظن أن هذه الخطوات تعتبر مؤثرة وواعدة لكن مخاوف جادة لاتزال موجودة بشأن إستتباب الأمن و السلام في سوريا ويجب أن يضمنه الإرادة الدولية و اللاعبون الرئيسيون.

وأكد علی تأثير التطورات السورية علی اليمن قائلا أن التطورات في سوريا تؤثر علی اليمن ايجابيا مضيفا أن المسألة الرئيسية هي أن الإعتداءات السعودية علی اليمن أدت إلی تنامي الإرهاب لاسيما في جنوب اليمن. وأن تحقق أي نجاح بشأن سوريا في مكافحة الإرهاب و تعزيز العملية السياسة يمكن أن يكون موضع إهتمام اللاعبین الإقليميین و الدوليین للتركيز علی الحل السياسي في اليمن.

النهاية

التعليقات

You are replying to: .