• الأربعاء / ١٦ نوفمبر ٢٠١٦ / ١١:١٢
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 95082618371
  • Journalist : 90068

النائب السابق لوزير الخارجية الأمريكي يدعو القادة الأوروبيین لمنع إلحاق الضرر بالإتفاق النووی

فیتز پاتریک

طهران(إسنا) - دعا النائب السابق لوزير الخارجية الأمريكي "مارك فيتز باتريك" القادة الأوروبیین للحد من إلحاق الضرر بالإتفاق النووي من قبل الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب.

وفي تصريح خاص لـوكالة‌ "إسنا" عبر البرید الالکترونی أشار مارك إلي مواقف ترامب جراء الدعايات الإنتخابیة بشأن الإتفاق النووي المبرم بين ايران والدول الست قائلا أن تمزيق الإتفاق النووي من قبل ترامب سيؤدي إلي ظهور الأزمة بين أمريكا وحلفائها وجمیع الدول التی تدعم الإتفاق.

وأضاف:من هذا المنطلق أعتقد أن ترامب لايلغي الإتفاق بسرعة لكن يمكن ان لا يلتزم بالتعهدات الأمريكية طوال فترة وهذا يؤدي إلي القضی علی الإتفاق مؤكدا علي أن  ترامب طالب خلال حملته الإنتخابیة‌ بإعادة إجراء المفاوضات حول الإتفاق النووی لکنه  لايمكنه الغاء الإتفاق دون طلب و رغبة باقي الدول التی شارکت في التوصل إلی الإتفاق.

وتابع: أتوقع أن یتخذ القادة الأوروبیون مواقف متشابة لفدريكا موغيريني لمنع الحاق الاضرار إلي الإتفاق عبر المواقف المتسرعة  لترامب.

وقد شغل مارک منصبی نائب وزير الخارجية الامریکی اعتبارا من 1995 حتي 2005 و القائم بالأعمال الأمريكي السابق في مقر الأمم المتحدة بجنيف و یشغل حالیا منصب مدير برنامج نزع السلاح و عدم الانتشار التابع لمعهد الدراسات الإستراتيجية الدولية (IISS).

النهاية

التعليقات

You are replying to: .