• السبت / ١٢ نوفمبر ٢٠١٦ / ٠٨:٥٥
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 95082214889
  • Journalist : 90068

طهران تؤكد علي بذل جهدها لإطلاق سراح الصياديين الإيرانيين في الصومال

حسن قشقاوی

طهران(إسنا) - أكد نائب وزير الخارجية للشؤون القنصلية "حسن قشقاوي" علي متابعة ملف الصيادين الإيرانيين المحتجزین في الصومال قائلا أن الوزارة ستبذل كل جهدها لإطلاق سراحهم.

وشدد في تصريح خاص لـوكالة "إسنا" أثناء حضوره في المعرض الدولي الـ22 للصحافة الذي اختتمت أعماله امس الجمعة، علي أن الوزارة تتابع أمور كل المسجونين والرهائن الإيرانيين في انحاء العالم مصرحا أن وزارة‌ الخارجية الإيرانية تعتبر من إحدي الوزارات الناجحة في هذا المجال في كل العالم.

وأضاف أن الصومال أقدمت علی قطع العلاقات مع ايران ومن هذا المنطلق لايوجد لإيران لدي هذا البلد أي سفارة أو القنصلية أو مكتب رعاية المصالح حتي تتابع الأمور المرتبطة بالرهائن لكن أننا نبذل كل جهدنا لإطلاق سراحهم.

وجدير بالذكر أن قبل 18 شهرا أخذ القراصنة في الصومال قارب صیادین إیرانیین کان علي متنها 21 طاقما كـرهائن وحسب الأخبار المنتشرة حتي الآن مات 3 اشخاص و فرّ 4  اشخاص من أعضاء الطاقم كما طلب القراصنة مبلغا من المال من إيران و أسرة الرهائن.

النهاية

التعليقات

You are replying to: .