• الثلاثاء / ٨ نوفمبر ٢٠١٦ / ١٣:٥٧
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 95081812847
  • Journalist : 90068

جابری‌انصاری:تحویل الصراعات الإقلیمیة إلی النزاعات الطائفیة أمر خطیر

دیدار معاون وزیر خارجه روسیه با جابری انصاری

طهران(إسنا) - قال نائب وزير الخارجية للشؤون العربية والإفريقية "حسين جابري انصاري" أن تحویل الصراعات الإقلیمیة إلی الطائفية والمذهبية یعتبر امرا خطيرا بالنسبة للمنطقة.

وأشار لدي إستقباله نائبة وزير الخارجية السويدية هانيكا سودر اليوم الثلاثاء 8 نوفمبر/تشرين الثاني إلي سرعة التطورات الإقليمية وضرورة الفهم الصحيح للقضايا والأزمات الراهنة والحصول علي الحلول السلمية لها.

وإعتبر الصراعات الحالية في المنطقة بأنها سياسية قائلا أن بعض اللاعبين في المنطقة يحاولون إظهار الصراعات فی المنطقة بأنها طائفية ومذهبیة وهذه الصور المتعمدة لها نتائج استراتيجية خطرة.

وأضاف أن الحوار الجاد بين الأطراف المتنازعة والرجوع إلي آراء الشعب لتحديد مصيرهم يعدان حلا لتسوية الأزمات الراهنة في المنطقة.

وأعرب عن أسفه إزاء عدم إهتمام المجتمع الدولي بالأزمة اليمنية مشيرا إلي قتل الأبرياء في البلد و ظهور الكارثة الإنسانية الكبري فيه.

وبدورها أكدت نائبة وزير الخارجية السويدية هانيكا سودر علي ضرورة التوصل إلی الحل السياسي للأزمات في المنطقة قائلة أن السويد ترغب بأن تلعب دورا مؤثرا في القضايا الإقليمية.

وأشارت إلي الإعتراف السويدي بالفلسطين كـدولة مستقلة معربة عن أسفها بشأن ازدواجية المعايير في القضية الفلسطينية وعدم الإهتمام بها في المجتمع الدولي.

وفي الشأن السوري أكدت علي ضرورة الحل السياسي للخروج من الأزمة.

النهاية

التعليقات

You are replying to: .