• الأربعاء / ٢٩ يونيو ٢٠١٦ / ١٣:٥٧
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 95040105186
  • Journalist : 71475

إيران تندد بالتفجیرات الإرهابیة في إسطنبول

وزارت خارجه

طهران(إسنا) - ندد المتحدث باسم وزارة الخارجیة بهرام قاسمي بالهجمات الإنتحاریة التي هزت مطار اتاتورک في مدینة اسطنبول الترکیة معزیا الحکومة والشعب في هذا البلد.

وقال قاسمي ان ایران تشجب هذه الجریمة  اللا إنسانیة التي أسفرت عن مقتل وجرح عدد کثیر من الأبریاء وتعزي ترکیا بحکومتها وشعبها بهذا الحادث وتواسي  أسر الضحایا متمنیا الشفاء العاجل للجرحی والمغفرة للضحایا.

وأکد المتحدث باسم الخارجیة أن التطرف والإرهاب  لا یعرفان الحدود والجنسیة وکما قال وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف یجب التوصل إلی ارادة جماعية وعالمية لمکافحة هذه الظاهرة المشؤومة.

وأکدت وزارة الخارجیة من جدید علی إستعداد  ایران للتعاون مع دول المنطقة لإجتثاث جذور الإرهاب .

وقد أكد وزير الخارجية محمد جواد ظريف في حسابه الرسمی علي موقع تويتر علي أن التشدد والتطرف يشكلان خطرا عالميا ويجب مواجهتهما سويا.

وأشار إلي الإعتداء الذي تعرض له مطار اتاتورك الدولي في اسطنبول مضيفا بأننا شهدنا حدوث العمليات الإرهابية في مطار تركيا الشقيقة مرة أخري ویجب مواجهة التطرف والتشدد بصورة جماعیة وسویا.

وفي هذا السیاق قد أعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم إن 36 شخصا، بينهم أجانب، قتلوا في الاعتداء الذي نفذه ثلاثة انتحاريين مساء الثلاثاء في مطار أتاتورك الدولي في اسطنبول، موضحا أن الأدلة تشير إلى تنظيم “داعش”.

النهایة

التعليقات

You are replying to: .