• الاثنين / ٢٠ سبتمبر ٢٠٢١ / ٠٩:٤٦
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 1400062921341
  • صحفي : 71475

رئیس الجمهوریة: لا توجد قيود في مسار تنمية العلاقات الاقتصادية مع دول الجوار و المنطقة

رئیس الجمهوریة: لا توجد قيود في مسار تنمية العلاقات الاقتصادية مع دول الجوار و المنطقة

طهران(إسنا)-شدد رئیس الجمهوریة إبراهیم رئیسی فی اجتماع مجلس الوزراء ان أولوية السياسة الخارجية للجمهورية‌ الاسلامية تتمثل في توسيع العلاقات الشاملة مع الجيران و دول المنطقة.

وقال رئیسي:"اليوم نظرا الي امكانيات كبيرة لمنظمة شنغهاي للتعاون، علي الوزارات تعرّف علي أرضيات الشراكة مع منظمة شنغهاي و تفعّلها في مسار التنمية الاقتصادية".

وأوضح رئیس الجمهوریة يوم الاحد فی اجتماع مجلس الوزراء:"اليوم علی عاتق كافة الوزارات وليست وزارة الخارجية فقط استخدام الفرص المتاحة من أجل ازدهار وانتعاش الاقتصاد الوطني".

وتابع رئيسي:"اليوم تشیر دول منظمة شنغهاي للتعاون ان هناك أرضيات الشراكة‌ مع الجمهورية الاسلامية الايرانية أكثر من أي وقت آخر وبامكانهم شراكة أوثق وأحسن مع ايران وأكدوا في أقوالهم وخطاباتهم علي تطوير مستوي الشراكة مع طهران".

وأشار الرئيس الايراني الي أهمية الاسراع في تفعيل ميناء جابهار جنوب شرق البلاد قائلا:"ميناء جابهار بوّابة الاتصال مع دول أسيا و العالم بأسره".

وأردف الرئيس الايراني قائلا:"ليست هناك أية قيود في مسار تنمية العلاقات الاقتصادية مع دول الجوار والمنطقة".

وتابع الرئيس رئيسي مشيرا الي الاجراءات التي تم اتخاذها لتحقيق التنمية الاقتصادية قائلا:"هناك خطوات ايجابية نحو التقدم الاقتصادي وخفض التضخم الراهن".

انتهی

  • در زمینه انتشار نظرات مخاطبان رعایت چند مورد ضروری است:
  • -لطفا نظرات خود را با حروف فارسی تایپ کنید.
  • -«ایسنا» مجاز به ویرایش ادبی نظرات مخاطبان است.
  • - ایسنا از انتشار نظراتی که حاوی مطالب کذب، توهین یا بی‌احترامی به اشخاص، قومیت‌ها، عقاید دیگران، موارد مغایر با قوانین کشور و آموزه‌های دین مبین اسلام باشد معذور است.
  • - نظرات پس از تأیید مدیر بخش مربوطه منتشر می‌شود.

التعليقات

شما در حال پاسخ به نظر «» هستید.