• الاثنين / ١٩ يوليو ٢٠٢١ / ١٦:١٧
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 1400042820664
  • صحفي : 71475

البطل العالمی حسن یزدانی.. نموذج ریاضیّ لقوّة إیران

البطل العالمی حسن یزدانی.. نموذج ریاضیّ لقوّة إیران

طهران(إسنا)- ها هو الاتحاد العالمی للمصارعة یختار الإیرانی حسن یزدانی المصارع الأکثر شعبیة فی العالم، وذلک قبل مشارکته فی أولمبیاد طوکیو. فمن هو هذا البطل الإیرانی الملقَّب بالشجاع؟

تستعدّ إیران للمشارکة فی أولمبیاد طوکیو بعد أیام. سیکون الأبطال الریاضیون الإیرانیون حاضرون فی العدید من المسابقات. یبرز اسم حسن یزدانی لإهداء إیران المیدالیة الذهبیة. هذا مرجّحٌ بنسبة عالیة جداً، إذ إن الحدیث هنا هو عن بطل العالم فی المصارعة الحرة والمتوَّج بالمیدالیة الذهبیة لوزن 74 کلغ فی أولمبیاد ریو 2016.

هو حسن یزدانی (26 عاماً) الذی یحظی بشعبیة کبیرة فی إیران بعد أن منح البلاد المجد الأولمبی وکذلک فی بطولة العالم. لا بل إن شهرته باتت عالمیة، وهذا یتأکّد مجدّداً بعد أن اختاره، أمس، اتحاد المصارعة العالمی الأکثر شعبیة فی العالم بین 16 مصارعاً أولمبیاً عالمیاً. هذا حصل سابقاً مع هذا البطل أکثر من مرة، کما أن یزدانی تصدّر مراراً تصنیف الاتحاد العالمی.

أکثر من ذلک، فإن یزدانی سیشارک فی أولمبیاد طوکیو متصدّراً تصنیف لاعبی المصارعة الحرة. 

فی إیران هو البطل الشعبی، وفی العالم یلقّبونه الشجاع. فی المباریات تبدو قوّته واضحة حیث یفرض سیطرته سریعاً من خلال سرعة الأداء والانقضاض علی خصومه قبل أن یُسقطهم أرضاً.

منذ بدایة مسیرته أظهر یزدانی أنه سیکون ذا شأن فی ریاضة المصارعة الحرة، إذ إنه توِّج بالمیدالیة الذهبیة فی بطولة العالم لوزن 66 کلغ عام 2014. حینها لم یکن فوزه عادیاً، إذ إنه هَزَمَ خصمه الأمیرکی آرون بیکو فی المباراة النهائیة.

قصة إلحاق الهزائم بالأمیرکیین لم تنته هنا بالنسبة لحسن یزدانی. فی أولمبیاد ریو 2016 کانت أوضح وأکثر إشراقاً، إذ إنها حصلت فی أهمّ حدث ریاضی فی العالم. هکذا فإن یزدانی توِّج حینها بالمیدالیة الذهبیة وأزاح من طریقه منافسه الأمیرکی جوردان إیمیست الذی کان أحرز الذهبیة فی أولمبیاد لندن 2012. حُسم الأمر حسن یزدانی هو الأقوی.

هذا البطل عاد وأکّد قوّته فی العام التالی بعد الأولمبیاد حیث توِّج بالمیدالیة الذهبیة فی بطولة العالم فی باریس، لکن فی وزن 86 کلغ، ثم أحرز الذهبیة فی بطولة العالم 2019 فی کازاخستان، لیُضیف هذه المیدالیات إلی 3 ذهبیات مع منتخب إیران فی بطولة العالم وذهبیتین فی بطولة آسیا وذهبیة فی دورة الألعاب الآسیویة.

تفوُّق حسن یزدانی لیس سببه فقط مؤهّلاته وقوّته، وهما الأساس، بل کذلک لإشراف أشهر المدربین الإیرانیین علی تدریبه وأبرزهم خادم رسول بطل العالم السابق مرتین فی التسعینیات والمتوَّج بالمیدالیة الذهبیة الأولمبیة لوزن 90 کلغ.

بقوّته هذه وإنجازاته الکثیرة، لا یمکن وصف حسن یزدانی إلا أنه نموذج لقوّة التحدّی والصمود لدی الشعب الإیرانی فضلاً عن إبداعه وتفوّقه فی الکثیر من المجالات، وهذا ما جعل اسم إیران یحظی بمکانة وتأثیر فی العالم، کما اسم ابنها حسن یزدانی.  

المصدر: المیادین

انتهی

التعليقات

You are replying to: .