• الأحد / ٤ يوليو ٢٠٢١ / ١٤:٥١
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 1400041309146
  • صحفي : 71475

إیران تطالب غوتیریش متابعة قضیة 4 دبلوماسییها المختطفین فی لبنان

إیران تطالب غوتیریش متابعة قضیة 4 دبلوماسییها المختطفین فی لبنان

طهران(إسنا) - أصدرت وزارة الخارجية بيانا بمناسبة الذكرى التاسعة والثلاثين لاختطاف أربعة دبلوماسيين إيرانيين في لبنان على أيدي عناصر صهيونية مؤكدة أن عدم مساءلة الکیان الصهيوني أبطأ عملية اكتشاف حقائق وملابسات هذه الحادثة.

وجاء في البيان: في 4 يوليو 1982، تم توقیف سيارة أربعة دبلوماسيين إيرانيين هم "السيد محسن موسوي" و "الحاج أحمد متوسلیان" و "تقي رستغار مقدم" و "كاظم أخوان" التي کانت في حمایة الشرطة الدبلوماسية،من قبل مرتزقة مسلحين تحت قيادة الكيان الصهيوني في منطقة "برابة" اللبنانية في إجراء مخالف للقواعد والمواثيق الدولية فتم اختطاف الدبلوماسيين الإیرانیین.

الآن، في الذكرى التاسعة والثلاثين لهذه الجريمة التي وقعت على أيدي العناصر الإرهابية الموالية للکیان الصهيوني، لا تزال عائلات هؤلاء الأحباء الذين عانوا الكثير من الآلام والمعاناة يأملون في حرية وعودة أحبائهم.

وقد صرحت إیران مرارًا وتكرارًا أن هناك أدلة على تسليم الدبلوماسيين الإيرانيين إلى قوات الاحتلال بعد احتجازهم بشكل غير قانوني ونقلهم إلى السجون الإسرائيلية.

منذ وقوع هذا الحادث الإرهابي، اتخذت إیران ، وبالنظر إلى جوانبه الإنسانية والقانونية والسياسية، تدابير مكثفة ووضعت متابعة هذه القضیة من قبل المؤسسات الدولية والإقليمية على جدول الأعمال.

وتطالب إیران أمین عام الأمم المتحدة، أنطونیو غوتیریش والمنظمات الدولیة متابعة قضیة 4 دبلوماسییها المختطفین فی لبنان.

كما تدعو السلطات اللبنانية إلى اتخاذ قرار جاد بشأن المقترحات التي قدمتها الجمهورية الإسلامية الإيرانية لتشكيل لجنة تعاون بهدف تنسيق وتوحيد البيانات الموجودة وتوضيح ملابسات هذا الحادث. وأخذ المقترحات في الاعتبار حتى نتمكن من رؤية إجراءات مشتركة وفعالة في هذه القضية.

انتهی

التعليقات

You are replying to: .