• الثلاثاء / ١٥ يونيو ٢٠٢١ / ١٦:١١
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 1400032518680
  • صحفي : 71475

مسؤول سوری: نسعی لإقامة معارض بیع متخصصة فی إیران

مسؤول سوری: نسعی لإقامة معارض بیع متخصصة فی إیران

طهران(إسنا) - بین رئیس الغرفة التجاریة السوریة الإیرانیة المشترکة، فهد درویش، أن العلاقات التجاریة مع إیران جیدة جدا، لکن هناک معوقات تقف فی وجه تطویر هذه العلاقات بین البلدین.

وقال درویش لصحیفة "الوطن" السوریة: "إننا نعمل جاهدین من أجل أن نستطیع الصمود فی وجه الحصار کقطاع خاص فی سوریا وإیران، وبالتالی تجاوز العقوبات المفروضة علی البلدین بالطرق التی نمتلکها من أجل خدمة الاقتصاد السوری قدر استطاعتنا".

وأضاف درویش: "أننا نسعی لإقامة معارض بیع متخصصة بین البلدین تحت مسمی (صنع فی سوریة) و(صنع فی إیران) من أجل التعرف علی المنتوجات والصناعات السوریة، ونحن نضع برنامج من أجل هذا الموضوع ونسعی للحصول علی موافقات من الجهات الإیرانیة من أجل إقامة هذه المعارض، والتی من المتوقع أن تنطلق قریبا وتعتبر من إحد أهداف الغرفة"، مشیرا إلی أن "هدفنا الأساسی الدخول إلی السوق الإیرانیة".

کذلک أشار إلی أن من أهم أهداف الغرفة تصدیر المنتجات السوریة والدخول إلی السوق الإیرانیة، لافتاً إلی "أننا فی الغرفة نسعی لتطویر التبادل التجاری بین سوریة وإیران من خلال إقامة مراکز للمنتجات السوریة، ونحن نتشاور مع الجانب الإیرانی من أجل إقامة مرکز للمنتوجات السوریة فی طهران مستقبلاً"، منوهاً بـ "أننا نسعی لأن تتحقق کامل أهداف الغرفة ونبذل جهوداً حثیثة من أجل تحقیق أهداف الغرفة کاملة".

وأکد درویش السعی کذلک إلی "التشبیک بین رجال الأعمال والصناعیین السوریین والإیرانیین من أجل الوصول إلی التشارکیة، بحیث نستطیع إعادة إعمار وتأهیل المعامل الحکومیة التی وضعت فی الاستثمار والمعامل الخاصة، بغیة إعادة هذه المعامل لألقها والاستفادة من المستثمرین الإیرانیین والتکنولوجیا الإیرانیة التی ستکون حاضرة مع الصناعیین السوریین، أصحاب المعامل المتضررة".

وکانت الغرفة التجاریة السوریة الإیرانیة المشترکة قد خصصت الجانب الأکبر من اجتماع هیئتها العامة مؤخرا للبحث فی کیفیة الارتقاء بالعلاقات التجاریة والاقتصادیة بین البلدین، فی الوقت الذی تستعد فیه لتکون طرفاً فی نقاشات اللجنة الوزاریة العلیا السوریة الإیرانیة التی ستنعقد قریبا.

وأکدت الغرفة خلال اجتماعها الأول التأسیسی أنها ستبذل جهدها مع الاتحادات الاقتصادیة وغرف التجارة والصناعة من أجل تطویر العلاقة السوریة الإیرانیة علی مستوی القطاع الخاص بین البلدین.

وفی کلمة له، لفت رئیس الغرفة فهد درویش إلی "أننا بدأنا منذ بدایة العام الحالی بجملة من النشاطات والفعالیات الهادفة إلی بحث طبیعة الصعوبات التی تعترض تطویر العلاقات الاقتصادیة"، داعیا الحضور إلی طرح ما یرونه من الأفکار والقضایا والتوصیات التی تصب فی مصلحة النهوض بهذه العلاقات وتطویرها.

کما أشار إلی انعقاد اللجنة الوزاریة العلیا السوریة الإیرانیة قریبا، معربا عن الأمل بأن تخرج بنتائج جیدة تنعکس إیجابا علی اقتصادیی البلدین وتبادل التجارب بینهما.

فی هذه الأثناء، قدم أعضاء الهیئة مداخلات وتوصیات تناولت إمکانیة تعدیل اتفاقیة التجارة الحرة بین البلدین بما یلبی متطلبات القطاع الخاص، واستثناء منتجات شرکات البلدین من قوائم منع الاستیراد التی تصدر لحمایة المنتجات الوطنیة، والنظر فی إلغاء الرسوم والضرائب المفروضة علی السلع المتبادلة بین البلدین، وتطبیق مبدأ المقایضة، وتبادل الوفود التجاریة والصناعیة والزراعیة، وعقد ملتقیات رجال الأعمال والمستثمرین بین البلدین بصفة دوریة

التعليقات

You are replying to: .