• السبت / ١٠ أبريل ٢٠٢١ / ١٢:٣٧
  • عنوان: السیاسة
  • رمز الخبر: 1400012110706
  • خبرنگار : 71475

کمالوندی: لسنا الطرف الخاسر فی أی تسویف غربی تجاه الاتفاق النووی

کمالوندی: لسنا الطرف الخاسر فی أی تسویف غربی تجاه الاتفاق النووی

طهران(إسنا) - عرّج المتحدث باسم منظمة الطاقة الذریة بهروز کمالوندی، علی الاجتماعات المکثّفة للّجنة المشترکة للاتفاق النووی فی فیینا، وقال: إن الوضع الآن هو أنه مهما ماطل الجانب الغربی، فإن هذا التسویف سیصبّ فی مصلحة تقدّم برنامج ایران النووی وسیضرّ بهم.

وردا علی سؤال وجهه مراسل موقع "نور نیوز"، بشأن ماهیة الإنجازات الجدیدة التی سیتم الکشف عنها هذا العام فی الیوم الوطنی للتکنولوجیا النوویة الایرانیة، قال المتحدث باسم منظمة الطاقة الذریة: "فی هذا الصدد، سنقیم معرضا الیوم السبت بحضور الرئیس روحانی، یضم أکثر من 133 منتجا جدیدا، وسیتم الکشف عن آخر مستجدات الصناعة النووی فی البلاد".

وقال کمالوندی: لدینا زیادة بنحو 18 فی المائة مقارنة بالعام الماضی، لکننا أحرزنا المزید من التقدم من حیث الجودة، خاصة فی مجالات التخصیب والطب النووی، ومجالات أخری فی إطار الصناعة النوویة.

وردّاً علی سؤال مفاده أنه نظرا للجولة الجدیدة من المحادثات التی تجریها اللجنة المشترکة للاتفاق النووی بحضور ممثلی مجموعة 4 + 1، قال: کما نعلم، کان من المقرّر بحث آلیة عودة امریکا إلی تنفیذ التزاماتها فی الاتفاق النووی فی هذه الاجتماعات، فما هی الحاجة إلی حضور ممثلین عن منظمة الطاقة الذریة الایرانیة فی فیینا، وألا یشکل هذا التواجد عقبة أمام تطبیق القانون البرلمانی؟، قال المتحدث باسم المنظمة: "الحدیث الذی أجریته مع السید کاظم غریب آبادی والسید عراقجی، هو بشأن ما یحدث وهو أن مطالب الجمهوریة الإسلامیة تثار فی هذا الاجتماع، ومواقف الجمهوریة الإسلامیة واضحة ومؤکدة، واذا لم یتم رفع العقوبات بأکملها والتحقّق منها، لن تتخذ ایران أی إجراء ولن تثق بالطرف الآخر.

وتابع کمالوندی: قدّمت ایران قائمة بالمطالب المتمثلة برفع نحو 1600 اجراء عقابی کانت قد فرضته امریکا، علاوة علی المطالب التی کانت مدرجة فی الاتفاق النووی ولم یتم تنفیذها عملیا، وکل هذه المطالب طرحتها إیران فی هذه الاجتماعات، ولن تتخذ إیران أی إجراء حتی یتم تحقیق شروطها.

وأوضح: اللجنة الفنیة غیر نشطة فی اجتماع اللجنة المشترکة فی الوقت الحالی، وجلّ ما تقوم به إیران هو طرح قضایاها المذکورة سابقاً، والآن لجنة الحظر تقوم بالتفاوض.

وتابع المتحدث باسم منظمة الطاقة الذریة: فیما یتعلق بالالتزام بالقانون البرلمانی بشأن الاتفاق النووی، تقوم المنظمة بتنفیذ القانون بالکامل.

وأردف: تلتزم المنظمة التزاماً کاملاً بقانون البرلمان ونتفاعل بشکل جید مع أعضاء البرلمان، إیران تتحرک بسرعة فی تجاه الصناعة النوویة، وفی هذا الصدد، فإن الوقت فی مصلحة الجمهوریة الإسلامیة، وإذا لم یکن هناک تقدم فی المفاوضات، فإننا نحرز تقدما فنیا علی أی حال.

وأوضح کمالوندی فی حواره مع نورنیوز: فی الواقع، تدخل اللجنة الفنیة فی نقاش بعد تحدید مصیر العقوبات، ویعود القرار بشأن جمیع القضایا إلی نتیجة المحادثات بشأن رفع العقوبات.

وبشأن القلق من أن الأمریکیین قد ینتهکون التزاماتهم مرة أخری، قال: "فی هذا السیاق، أوضحت إیران موقفها بشکل جلیّ، وعلی مختلف مستویات البلاد، یُعتقد أن العقوبات یجب أن تُرفع، وهذه المرة لن تکتفی ایران بمجرد قطع الوعود والکلام، الوضع الآن هو أنه مهما تأخر الجانب الغربی، فإن هذا التسویف سیصبّ فی مصلحة تقدّم إیران وسیضرّ بهم، کما سیتزاید عدد أجهزة الطرد المرکزی وکمیة المواد المخصبة باطّراد، لسنا الطرف الخاسر فی هذه المماطلة، وسیؤدی التسویف من جانب الغرب إلی إلحاق المزید من الضرر بهم.

انتهی

  • در زمینه انتشار نظرات مخاطبان رعایت چند مورد ضروری است:
  • -لطفا نظرات خود را با حروف فارسی تایپ کنید.
  • -«ایسنا» مجاز به ویرایش ادبی نظرات مخاطبان است.
  • - ایسنا از انتشار نظراتی که حاوی مطالب کذب، توهین یا بی‌احترامی به اشخاص، قومیت‌ها، عقاید دیگران، موارد مغایر با قوانین کشور و آموزه‌های دین مبین اسلام باشد معذور است.
  • - نظرات پس از تأیید مدیر بخش مربوطه منتشر می‌شود.

التعليقات

شما در حال پاسخ به نظر «» هستید.